http://elmsuodia.ahlamontada.net
يسعدنا ويشرفنا انضمامك الينا فاهلا وسهلا بك فارسا يصول ويجول فى صفحات منتدانا غير مقيد بحدود فقط (احفظ الله يحفظك) وبصدور رحبة نستقبلك









http://elmsuodia.ahlamontada.net

http://elmsuodia.ahlamontada.ne
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
pale pale pale مركز شباب المسعودية ماذا بعد صفحة الفيس بوك وماذا قدمنا له تساؤل جال فى خاطر كل منا pale pale pale

شاطر | 
 

 بين شهقات الشوق وزفرات العشق كان ميلادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مضوي محمد
مسعودى جديد
مسعودى جديد


عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 07/03/2010
العمر : 39
الموقع : modoy.f@hotmail.com

مُساهمةموضوع: بين شهقات الشوق وزفرات العشق كان ميلادي   الثلاثاء مارس 09, 2010 3:43 pm

بين شهقآت الشوق و زفرآت العشق كآن ميلآديّ


بين دفءرآحتيك سيديّ كآن موعد لقآء نبضيّ و روحيّ


بين جنة آحضآنك و نآر جسدك دقة سآعة الآنجآب

بين بحر نبضك و آمواج ضلوعك كآن مهد المكآن
من رحيق رءتيك تنهدت الآنفاس هوآء البقآء
و من شهد شفتآك خطتملامح آجمل ملآك








ضخ قلبك كرآت دم حبك في آنحآء آوردتيّ


مكونة رقيق آجزاءيّ و نحيلعظآم جسديّ

فـ كآنت نفخة الروح من عمق روحك
منها كآن ميلآد روحي ,دقة قلبيّ , وصرختيّ
موعد فيه سكن الكون و مآ فيهمن آكوآن
و صمت الخلق و سكت صدى الصوت
لم يكن كـ آي موآعيدحيآتي لا
بل كآن موعدمع كل حيآتيّ










مآ آجملك من ميعآد كآن فيه زفآف قلبيّ


علت فيه زغآريد نبضيّ حتى آذنت في آرجآءالسمآء

آحتفلت بـمرآسيمه نيآزك الفضآء و شهب العشآق
و ترآقصت على دف آنغآمه خلائق الوجود واللاوجود
تلألأت آنوآرهفـ آنصهرت النجوم و ذآب بدر الزمآن







آه كم آحبك ... كم آعشقك .. كم آهوآك ..




حسنآء الآنآث توجتُ على عرش نبضك


و في ممآلك غرآمك و جنة حبك ملكة الحور

آحبك و بتُ في الدنيآ آنثى عرش الجمآل
آتلون كليّ بـ آجمل قوس قزحيةالآلوآن
آعشقك و بتُ في خيآلعشقك شآدية الزمآن
آتغنى بـ آطهرالمعزوفآت و آولدُ آعذب الآلحآن
آهوآكو بتُ في هوآك عآزفة على آوتآر القلوب
آعزفالعود و الكمآن مهآرة عشق آشابه الفنآن










آه لو آعلم سيديّ كيف بت النبض فيني


كيف بتُ لا آستطيع آن آفرقك عن كليّ

كيف بـربك آخبرنيّ
يآليتك تدرك مدى حآجتي لك عند بعديّ عنك
و كم هي قمة سفوح سعآدتيّ لحظة لقآءي بكجنون ... جنون ... جنون
كيف آستبآح دم عشقك آجزآء كياني
يعصف بـ نبض فؤادى ويقطن بـبنياني
يشتت هآلة أفكاري ويعبث بـ سلاسل قراراتي
يصبح حدود دنيايايحتل خطوط مداري
و يزهر بـ رياضي جنةوردٍ و ريحآنيّ
يصبح أغلى أحبابييصبح آقرب خلاني
يتعمق بـ صمت فىآعمق شعوري
و يتعملق بـ صوت فىكل وجداني
و مآزلتُ آسألك سيديّ
كيف كيف








آشتآقك حتى آبكيتُ عيون الشوق على خدودالحنين


آحتآجك حتى آرهقتُريح الصبر من آهآات الروح

آولم آخبرك في يوم آنك ليّ هوآء يُعشش بين رءتيّ
آولم آعلمك في يوم آنك منسوب المآء الذي يملأ كيآنيّ








آتعلم سيدتيّ كيف آنتهيّ عندمآآبحث روحك


و لحظة نشوةالمنى التي تتمنآك في كل اللحظآت

إنيّ آتوسدك في { حلم جميل } بدآيته تآبى آنتنتهي
و مآ آن تبدأحلقآته حتى مآ آعد آفرق بينه و بينيّ
آتلحفك بين وسآئد الحنين و دفء آغطيةالحنآن
آسكنك في دنيآمن الخيآل و عالم من الجمآل
و تستكين آنفآسيّ بين آحضآن سمآءيّ
فـ لا آعد آنتميّ إلى وآقعيالبشري
و آغفوآ بك ... و آغفوآ معك ..






آنت وحدك يآ من رسم الأبتسآمة علىشفآهيّ


و علم كيف علىيمحو ثغر الحزن المحفور على وجهيّ

آنت يآ من آعاد نقش كف القدر و جعلنيّ آسعدالبشر
بآقي حبك آنفآسيّو عشقك شمسآ و قمرآ لـ كل حيآتيّ
رسمك الملآئكي حدود كونيّ و آسمك النورآني لغةروحيّ
في محرآب قلبكآتخذتُ وطنآ آنتميّ له منحنيّ هويتيّ
غرآمك دنيآ آحلاميّو هوآك سكينتيّ و آمنيّ
و بحآر عينآك وآحةدفئيّ و جنة ملآذيّ









إن غآبت دنيآي عنيّتبقى آنت ليّ كل الدنيآ


ريآض آرضك تحملنيّ وعرش سمآك يظلنيّ

طفل الفرح الذي يسكنرحم الحنآيا هو كل الآنت
منه الآنوآر تضآءمدآدآ لـ آيآميّ و خطآ يرسم آمآليّ
منهيشع نور الحيآة فينيّ و السعآدة على آركآنكونيّ
:::::
::







آعتنقتُ ديآنة حبك دون التعرف علىشريعتك


فيهآ آخطوآ معكالآثم و لكنه آ فضل العبآدآت

آعتكف في محرآب قلبكو آمارس فيه شغف حبي
وآرتشف منه سرسبيلالعشق بـ كل نبضة تخفق و ترق
فـ آغتسل بـ زلآلالطهر وآنتهيّ كـ آولجديديّ
مــلآككـ








وفي الآخير لكم ودي وعبير وردي



من مزهريتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بين شهقات الشوق وزفرات العشق كان ميلادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
http://elmsuodia.ahlamontada.net :: المنتديات الادبية :: منتدى الشعر والخواطر-
انتقل الى: